اكل الهوا للواطي دوا…

خبرية عالسريع، وكأن فعل العهر السياسي من قبل النخب السياسية اللبنانية بشقيها الآذاريين اي 8 و 14  (مع كم واطي من المستقلين المقربين منهما) ليس كافياً،  ليضاف اليها الدعارة السياسية التي باتت جزء لا يتجزأ من فيلم “البورنو” المسمى الساحة السياسية في لبنان، “المقروط” فيه هو دائماً المواطن اللبناني المسكين، وكأن الإعلام المسيس ليس بكافياً ليظهر مدى عقم اللبنانيين في إنجاز اي نوع من التغيير السلمي الديمقراطي يطالعنا منذ سنوات موقعاً (او مدونة) مسمومة إسمها فيلكا إسرائيل.

بإختصار، تقول المدونة ان فيلكا إسرائيل هي صفحة لبروفيسير إسرائيلي إسمه الياهو بن سيمون، والغريب في الأمر ان المخبول بن سيمون يجيد “السبسبة” و “المنيكة” باللبناني كمان! مش غريب شوي؟ وبن سيمون هذا يختلق الخبريات ويفبرك الصور والملفات يسرق أسماء العالم ويستعملها…

من الآخر، فيلكا إسرائيل التي لطالما كانت “مصدراً موثوقاً” لتلفزيون المنار و تلفزيون البرتقالة والعديد من التلفزيونات اللبنانية ووسائل الإعلام التي لا ميثاق ولا شرف لها (ملاحظة: ينسحب وصف قلة الشرف على جميع وسائل الإعلام اللبنانية) ليست سوى صفحة مخبولة أطلقها شبه صحافي لبناني مخبول مطلوب للعدالة (إن سلمنا جدلاً بأن العدالة موجودة في لبنان) ، المهم ان المخبول الأنف الذكر هو صاحب المخيلة الواسعة الأخ البطل أكثر الله من إختراعاته وتخريفاته السيد خضر عواركة.

كلنا يعرف ان عواركة هو من يقف وراء فيلكا إسرائيل، لكن لطالما إفتقدنا الدليل القاطع الى ان خبّص عواركة تخبيصة قد راسه ووقع في الفخ…

عوراكة الذي هو بن سيموت شخصيته المختلقة سبق ان إفتتح مدونة بإسم الصحافية منال نحاس ضمنها صورها وصور الرسوم الدانماركية ليضع حياتها في خطر…

اليكم التفاصيل بالصور، مع تعليقات سريعة عن مدى وساخة الإعلام اللبناني في الترويج للأكاذيب، وعن مدى غياب اي حس صحافي ومهني في الترويج لثقافة الكراهية عن أبو جنب

كيف وقع عواركة في الفخ وإنفضح ؟


أولاً فلنحصل على إيميل عواركة من مدونته الحقيقية - إضغط لتكبير الصورة

نشرت فيلكا إسرائيل مقالة هنا صورتها المطبوعة تبعاً لأن عواركة سيسارع الى تصحيح الخطأ الفضيحة فور قراءة هذه السطور

هنا الخبر على صفحة فيلكا إسرائيل (طبعاً قبل تغييره حتى هذه الساعة)

وضع عواركة الفلتان على هناء حمزة مؤخراً صور لصفحات مطبوعة  Print Screen مفبركة داخل تلك التدوينة على انه نسي ان يخفي بريده الإلكتروني من الصورة، وهنا صور الخبر مع إنكشاف خضر عواركة

إضغط لعرض الحجم الكامل

إضغط لعرض الحجم الكامل

إضغط لتكبير الصورة

هنا تنتهي خبرية عواركة “الأجدب” وتبدأ قصة  ووسائل الإعلام التي تسيطر على عقول اللبنانيين، واليكم مدى صدقيتها في نقل الأخبار

من اين يستقي تلفزيون المنار أخباره؟ - إضغط لعرض الصورة بالحجم الكامل

برافو ...

وكالة أنباء فارس الإيرانية الرسمية !!!

وكالة أنباء فارس الإيرانية الرسمية !!!

حتى موقع جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية التابع للشيوعيين الذين عرف عنهم في فترة من الفترات إلتزامهم الإعلام الهادف، ينقل من فيلكا إسرائيل على انه يتصرف بالخبر لأن مصلحته تقتضي إتهام السنيورة وليس جنبلاط

أكتفي بهذا القدر، واترك الباقي لتحليلات القراء، مع التنوية انه لو ان فيلكا إسرائيل تتماهى مع توجهات إعلام ومحطات 14 آذار لما توانوا أبداً على إستخدام الإسلوب “الوسخ” ذاته، برافو ايها اللبناني، في الإنتخابات القادمة صوت ل 8 أو 14 وخليك طالع مقروط ونازل مقروط..

كل الناس عم تنظر، وقفت عليك؟ فقعلك نظرية..

comments

10 تعليقات

  1. Great job!! Finally someone got that stupid prick. Not to mention the lousy channels that publish what he writes – maybe even pay him to write that BS.

  2. زيح عن الخط

    ذكرتني كان شاب صاحبي من 8 اذار بس ما بيحب المنار يقول اذا بدى المنار بتخلين نصير نقول الله يقومك بالسلامي يا شارون منصير كلن ندعيلوالله يقومك بالسلامي

    دايم بلاحظ بالمقالاة انو 8 اذار بتعمل ال 7 ودمتى وانت بتهجوم على الاذارين هل لانو انت ممتعض ” ومأ….. معك” من 14 لانو مش عم تاخود مواقف حازم او بتعتبر متل المتل قلي بيقول الكلب خي الواوي مع احترامي للجميع

    • خليني خبرك خبرية، بالنسبة إلي، 14 و 8 آذار هني على نفس المستوى الوسخ من بلع البلد وخيراته والتنكيل بأهله لأنهم مجتمعين يشكلون النخب السياسية اللبنانية البالية التي تأكل الأخضر واليابس، وهني ذاتن أمراء الطوائف التي لا تطاق، وبالتالي من تحت الدلفة لتحت المزراب، ما في فرق بين الإثنين، آكلة تاكلن تنيناتن

  3. حتى موقع صدى سوريا ووكالة انباء فارس!!!

    • موقع صدى سوريا تديره “الإعلامية” بهية مارديني، نسخة اوسخ قليلا من خضر عواركة، ليش متفاجأ صديقي؟

      يسلموا عماد، يعطيك العافية، هو الموقع مكشوف من زمان بس بلا أدلة مثل ما حكيت. عجبتني تلفزيون البرتقالة!

  4. you made the same mistake in the last photo that you post it, you should have clarified that this post is a contribution of a member on the site not the site admins.

    • this is a blog, meaning that it has one author there are many names, but it is the same author, all it takes is to add a fake name toi the post, the one who creates the posts is always the same under different names, all you have to do is to analyze, look again, you will see the he manually added the name, but it says
      مرسلة بواسطة فيلكا إسرائيل
      seems that you lack knowledge about blogging, and about Khodor Awarki in specific 🙂

      • actually yes lacking a of knowledge about blogging, only reading some blogs around. I was talking about the communist site where you removed the member name. As for Khodor awarli i read some articles about him, and about his blog fika, many other author present filka israel as a site of khodor awarki but with no proof this is the first time. Even i tried to read it once, only stupids will not know that a lebanese wrote this articles. you can read an article about Ziad Majed there (i really respect this man) please read it and laugh it contains a lot of good jokes.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*