أخر خبرية

سيد القردة

يقول ليو جي وهو مؤلف صيني من القرن الرابع عشر، انه في ولاية تشو الاقطاعية في الصين القديمة، عاش عجوز مسن استطاع ان يبقى على قيد الحياة من خلال احتفاظه بقرود تقوم بخدمته، حتى لقبه أهالي تشو بـ “جو غونغ” او “سيد القردة”، لكثرة القرود التي تعيش في منزله وتسهر على راحته. كان العجوز المسن يجمع القردة في الساحة صباح كل يوم، ليأمر أكبرها بأن يقود الجماعة الى الجبال لجمع الفاكهة والخضار من الأجمة والأشجار ليقدموها له في آخر النهار،

أكمل القراءة »

لا تبتلعوا الطعم

بالأمس رمت الطبقة السياسية اللبنانية بشقيها الآذاريين الطعم الأول في مستنقع الأخذ والرد، فتهافت كثر لأبتلاعه، هو جوع لإنتصار ما تحرزه جمعيات المجتمع المدني التي اصبحت على شاكلة النظام االسياسي اللبناني، تقتات من عوز المجتمع اللبناني لمن يحمل قضاياه، اضافة الى دفق الأموال والهبات من الخارج.

أكمل القراءة »

كي لا يقتلكِ أتاتورك

انتصف النهار فيما لا أزال انتظر آيسون بقلق، فأن تأخرت ولو قليلاً سيفوتنا القطار، وسيتعين علينا ان ننتظر نصف ساعة اخرى، أو ان نسير على طول الشارع الذي يخترق قلب امستردام وصولاً الى ساحتها القديمة. وفيما انا اصاحب اللعنات وصل القطار، توقف عند المحطة، امتلأ بالمتجمهرين حتى التخمة، ورحل.

أكمل القراءة »

بامية، ورحباني، وتمديد

عبثاً حاولت أمي ان تقنعني بتناول صحن البامية الذي حضرته، مستندة الى تجربة إخوتي المهاجرين، هم لم يتناولوا البامية قط، إلا عندما تزوجوا وبات لهم عائلاتهم وبيوتهم الخاصة، هي على إستعداد في هذه اللحظة ان تكلفني عرساً وبيتاً وأولاداً وحفاضات، وأقساط المدارس، وجبال الهم والغم في سبيل البامية، بالرغم من معرفتها المسبقة بعدم قدرتي على إحتمال لا شكلها ولا رائحتها، لم تيأس أمي يوماً من إصرارها على طبخة البامية كلما حطت بي الطائرة في بيروت خلال ترحالي المستمر.

أكمل القراءة »

تريلا مرشحاً للإنتخابات النيابية

ايها اللبنانيون، حضرات السيدات والسادة، ايها العمال والكادحين، اصدقائي العاطلين لا شغلة ولا عملة. تحية طيبة وبعد. في هذه المرحلة التاريخية الحاسمة من تاريخ أمة الزومبي التي تنهش من لحم بعضها، نحن على مفترق طرق بين الحق والضلال، بين الظلمة والنور، بين الكهربا العادية واشتراك الموتور، هذه المرحلة تقتضي ان نتعاون جميعاً لما فيه خير وطننا، بالحد الأدنى كي لا يصيبنا صاروخ، او رصاصة قناص، او قبضاي الحارة المبتهج بخطاب الزعيم برشقات الكلاشنكوف.

أكمل القراءة »

لم أعد نجماوياً يا حسين

حالما حزمت خياراتي وامتعتي ووضبتهما معاً في حقيبة الهجرة، شرعت اودع الرفاق واحداً تلو الآخر في مشهديات بدت في حينها غاية في الدراما والإنكسار، وحده وجرياً على عادته، رفض صديقي حسين ان يكون الوداع تقليدياً، “الشعطة” الفنية فيه دفعته الى ان يضع للرحلة الأخيره سيناريو من إخراجه، أراده طفولياً جنونياً، نسترجع فيه ذكريات سنفتقدها كثيراً حالما تلفظ أنفاسها الأخيرة. فحملتنا السيارة العجوز الى صيدا لمشاهدة مباراة في كرة القدم يخوضها فريقنا المفضل، النادي الاعرق، النجمة بيروت.

أكمل القراءة »

الحوت يبتلعنا ! أوقفوا رحلات الميدل ايست فوق سوريا

وصلني على بريدي الإلكتروني رسالة من أحد طياري الخطوط الجوية اللبنانية (طيران الشرق الأوسط) يقول فيها بأن رئيس مجلس إدارة طيران الشرق الأوسط (الخطوط الجوية اللبنانية) محمد الحوت أوقف الطيار طوني ابي خليل عن العمل لأنه أرسل لأصدقائه الطيارين صوراً التقطها من الطائرة أثناء تحليقها فوق الأراضي السورية تظهر تراشق القذائف المدفعية والصواريخ بين مقاتلي المعارضة والنظام في سوريا، ذلك لأن محمد الحوت لا يريد الموافقة على طلب الطيارين تغيير المسار الجوي لطائرات الميدل إيست فوق سوريا لأنه لايستطيع رفع ثمن التذكرة بحجة المنافسة مع الشركات الأخرى، والأسوأ انه ابلغهم بأن شركات التأمين لاتزال تغطي تلك الرحلات، بمعنى اوضح، حتى لو اصيبت الطائرة ومات الطاقم والركاب، لا بأس، فشركة التأمين ستدفع التعويضات للقتلى إضافة الى ثمن الطائرة المنكوبة..

أكمل القراءة »

نظرية التكالب الإنتخابي

تتجاوز الطبقة السياسية اللبنانية بوقاحة قصوى كل الخطوط الحمراء، وبعهر لا مثيل له، حيث لا تكتفي بنهش ما تبقى من مقومات الحياة، بل تسعى احزابها من شلل 8 و14 بأستذئاب وتكالب الى تكريس المحاصصة السياسية والطائفية في كل شيء. كل شيء بات معركة نفوذ وتسلط، حتى انتخابات المجلس التنفيذي لنقابة المعلمين.

أكمل القراءة »

كيف بيمشي البلد؟

وأخيراً ظهرت الحقيقة، لم يعد لزاماً علينا ان نحاول فهم عقد هذا البلد المسمى زوراً “قطعة سما”، حُلت طلاسم والغاز السياسة اللبنانية ، بات بأمكاننا اليوم ان نأوي الى الفراش سعداء فرحين، مبروك. ما حدث مساء الأمس خلاصة تاريخية لسنوات من البحث العلمي والأستراتيجي والجيوسياسي، وملايين الصفحات من التقارير والرسائل الديبلوماسية والمخابراتية، اضافة الى كل الجهود ومليارات الدولارات التي صرفت على فهم شيء واحد “كيف بيمشي البلد؟”. فهمناها أخيراً، فهمنا “كيف بيمشي البلد” دون حكومة، ودون رئيس حكومة وبلا رئيس جمهورية، ودون وزير داخلية (حتى يوم كان يمارس صلاحياته)، فهمنا كيف مر قطوع “السحسوحين” في بربور أخيراً، فهمنا كيف بدأت الحرب الأهلية اللبنانية وكيف إنتهت، فهمنا كل شيء يا جماعة…

أكمل القراءة »

دفتر انشاء

شاءت الأقدار ان اترعرع في كنف بيت علماني، طلق الطائفية بالثلاث في وقت تمسك الجميع بتلابيب الزعامات والمصالح، بين أب هجر البندقية وهاجر ليعيل اولاده، وأم تخلت عن الطبخ للمقاتلين لتفرغ حماستها الثورية في كتابة فروض الإنشاء بدلاً مني، أدين بالكثير لدفتر الإنشاء هذا الذي استحال مع الوقت صحيفة أمي، تكتب افتتاحياتها وخواتيمها، أنهل منها من العبر والقيم الإنسانية ما اُسقط عمداً من كتاب التاريخ اللبناني المبتور. صحيفة أمي، فرضي الإنشائي، مرجعاً سامياً للعلمانية، معلم الأدب والوطنية، يقدس الحرية ويعشق الأنسان، وينحني إجلالاً للثورات وحركات التحرر اينما كان.

أكمل القراءة »

بيفوت وبيطلع…

يثبت اللبنانيون، يوماً بعد يوم، انهم أرباب المهن التمثيلية، وانهم ابرع خلق الله في فن السيناريو والتمثيل والآداء، وان غاب لبنان عن جوائز الأوسكار والغرامي والأيمي وغيرها من الجوائز العالمية، فهذا مرده الى ان اللبنانيون لا يمثلون على الشاشات الذهبية ولا الفضية، إنما على خشبات المسارح المحلية.

أكمل القراءة »

هي مدرسة

نعيش جميعاً في زوبعة من العواطف الإنسانية، عرضة للفرح والحزن، ولشتى أنواع الأفعال والإنفعالات، تولد مجتمعة سلوكنا البشري، سلوك ينجم عنه القدرة على فعل الخير أو الشر، كل بحسب حدسه وإحساسه، على أن أكثر الأحاسيس إيلاماً هو الإحساس بالظلم، فيما أكثر الأفعال دناوة هو ظلم الآخرين، لست هنا لألقنكم درساً في علم النفس ولا التحليل السايكولوجي، أنا هنا لأكتب عن سر تعلمت أن اتأقلم معه وأن اعيش تفاصيله وأحيك منه قوة تدفعني نحو المستقبل.

أكمل القراءة »

أعيدوا إليّ جواز السفر

رسالة الى معالي وزير الداخلية والبلديات مروان شربل، والى المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم معالي الوزير، حضرة اللواء، تحية مدنية وبعد… بتاريخ الثاني من كانون الثاني 2013 توجهت أنا المواطن عماد بزي الى مبنى الامن العام اللبناني مصطحباً أوراقي الثبوتية وسائر المستندات المطلوبة لأنجاز معاملة إستخراج جواز سفر جديد (فوري) وقمت بدفع كامل الرسوم المطلوبة لانجاز المعاملة الفورية، أي في اليوم نفسه كما تفيد نصوص الأمن العام، كوني مقيم في الجمهورية التونسية بداعي العمل. وعند حضوري في ذات اليوم لإستلام الجواز،

أكمل القراءة »